كاتب ملاحق في أوغندا يفر إلى ألمانيا بسبب “إهانة الرئيس

وصل الكاتب كاكوينزا روكيراباشايجا، الملاحق في أوغندا بسبب “إهانة الرئيس” يويري موسيفيني ونجله، إلى ألمانيا حيث سيتلقى العلاج بعد “تعذيبه” في الحجز، حسبما أعلن محاميه الأربعاء

وصرح المحامي إيرون كييزا لوكالة “فرانس برس” أن روكيراباشيجا الذي فر من البلاد خفية “وصل صباح اليوم إلى ألمانيا”.

وأضاف “إنه أمر يبعث على الارتياح. يمكنه الآن البدء بتناول الأدوية لتلقي العلاج من ندوب التعذيب”.

وأوقف روكيراباشايجا في 28 ديسمبر ثم اتُهم بنشر سلسلة تغريدات “مسيئة” للرئيس موسيفيني ونجله، الجنرال موهوزي كاينيروغابا.

وفر الكاتب الذي أفرج عنه بكفالة في 26 يناير، من أوغندا سرا وعبر الحدود مع رواندا سيرا، قبل أن يصل إلى بلد آخر ظل طي الكتمان.

وقال لوكالة “فرانس برس” غداة مغادرته أوغندا “لقد حُقنت بمادة مجهولة ست مرات كل ست ساعات وأجبرت على تناول 17 حبة. لا أعرف ما إذا كنت قد تعرضت للتسمم. لا أشعر أنني بحالة جيدة”.

التعليقات مغلقة.

M .. * جميع الحقوق محفوظة لـ موقع أخبار الوطن 0

%d مدونون معجبون بهذه: