الوزير الاول : استراتجيتنا لطوير تنمية الحوض الشرقي تتألف من 29 مشروعا،

قال الوزير الأول محمد ولد بلال مسعود، خلال اشرافه على طاولة مستديرة ضمت وزراء ورجال أعمل موريتانيين وبعض سفراء البعثات الدبلوماسية إن الاستراتيجية الجديدة التي تتألف من 29 مشروعا، تهدف إلى تحقيق «تعبئة إمكانات النمو الخاص بالولاية وتنمية رأس مالها البشري وتعزيز الحكامة فيها».

وأضاف الوزير أن ولاية الحوض الشرقي تعتبر إحدى أكبر ولايات الوطن و«تجتمع فيها جل تحديات التنمية الاقتصادية والاجتماعية في عموم البلاد».

وأشار الوزير إلى أن معدل الفقر «مرتفع في هذه الولاية بالمقارنة مع ولايات الوطن الأخرى» مضيفا أن تعئبة هذه الموارد جاءت ل«دعم النمو والرفاه».

وتابع أن الولاية الحدودية مع دولة مالي «تتعرض بشكل متزامن لتداعيات التقلبات المنخاية وللتعقيدات التي تمر بها منطقة الساحل».

وأوضح أن الحوض الشرقي يتوفر على مقدرات هائلة في مجال التنمية الحيوانية والزراعة والمياه، ولهذا«نظمنا هذه الطاولة المستديرة لوضع استراتيجية سياسية وتنموية متناغمة» وفق تعبيره.

أعلنت الحكومة الموريتانية البدء في تعبئة مالية لجمع ثلاث مليارات و 700 مليون أوقية قديمة، لتنفيذ مشاريع اقتصادية واجتماعية في ولاية الحوض الشرقي، أقصى الشرق الموريتاني.

التعليقات مغلقة.

M .. * جميع الحقوق محفوظة لـ موقع أخبار الوطن 0

%d مدونون معجبون بهذه: