اكجوجت….جدبد عملية تحايل شركة افاج على وزارة النقل بتسهيلات من رجال أعمال كبار

كنا سباقين في موقع اخبار الوطن بنشر خبر استئناف شركة افاج لنقل الحجارة من جنوب اكجوجت إلى مناء انواكشوط  بطريقة سرية بعد صدور قرار من وزارة النقل بتوقيف نقل الحجارة حتى يتم التعويض عن الطريق التي أصبحت متهالكة

شركة افاج تهربت من  اصلاح  الطريق بدعوى انها تتعاقد مع شركات للنقل وطنية وغير مسؤولة عن إصلاحها ,

بين تهرب شركة افاج ورجال الأعمال من  مسؤولية  اصلاح الطريق الرابط بين اكجوجت و انواكشوط   قانونيا  استمر العمل أكثر من سنة في ظل غياب تام لوزارة  النقل الوصية والسلطات الإدارية في ولاية انشيري

مابناهز ألف شاحنة تعبر يوميا  بالتجاه مناء  انوكشوط   حمولة  كل واحدة  منها 100 طن كانت هذه الشاحنات  كفيلة بتدمير الطريق ,

طبيب بعد الموت

بعد خسارة الطريق وإثارة القضية إعلاميا وخروج ناقلي ولايات الشمال في تظاهرة قوية أمام الوزارة  الوصية

استيقظ وزير النقل الضعيف أمام رجال الأعمال الناقلين

بدأت وزارة النقل في إصلاح الطريق وصدرت أوامر عليا بتوقيف شركة افاج عن نقل الحجارة

كان هذا القرار صادم  لرجال الاعمال الناقلين تم توقيف نقل الحجارة  حتى تصحح شركة افاج وضعيتها القانونية وتعوض عن خسارة الطريق  لكن بفعل فاعل استأنفت  شركة افاج عملها بداية  الشهر الجاري   بطريقة سرية وغاممة

بعد إثارة القضية إعلاميا من طرف موقع أخبار الوطن

صدرت تعليمات عليا  لوزير النقل حيث بعث تسعة  سيارات  بداية   الأسبوع الماضي   إلى مكان عمل افاج وتم توقيف  الشاحنات  خمسة أيام ثم بدأ العمل فجر الاثنين أمس  ليلا  مما يقوي فرضية سيطرة رجال الأعمال  الناقلين على وزير النقل عن طريق  شخصية في هرم الدولة من فلول الأنظمة البائدة مازلت مقربة من الرئيس غزواني  متحكمة في مفاصل الدولة العميقة .

 

 

 

 

التعليقات مغلقة.

M .. * جميع الحقوق محفوظة لـ موقع أخبار الوطن 0

%d مدونون معجبون بهذه: