الرئيس السابق :لا احد يعلق على ثراء زين العابدين المثير بينما يستغربون ثراء ولد امصبوع

استغرب الرئيس السابق في مؤتمره الصحفي الهجوم الذي يتعرض له صهر ولد امصبوع  وهو الذي كان والده رجلا ثريا واحد ابرز الناشطين في مجال “قطع غيار السيارات” ويملك محلات تجارية كثيرة بينما لا احد يعلق حتى الساعة على ثراء رجل اعمال كان مجهولا قبل 2005

وأعتبر ولد عبد العزيز الموضوع مجرد استهداف لصهره وعايلته وهو دليل فشل وتخبط، لأنه من أسرة مشهورة بالتجارة منذ عقود ، ووالده أحد أكثر المستثمرين فى سوق الحديد بلكصر، لكنه يدفع ضريبة الزواج من كريمة الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز والعلاقة به حسب تعبيره

واضرب ولد عبد العزيز المثل بثراء زين العابدين ولد الشيخ أحمد كأسرع رجل أعمال يظهر فى البلاد ، قائلا إنه ولد ٢٠٠٥ وبات اليوم أحد أبرياء البلد الكبار وهو ما اعتبره البعض بداية خلاف قوي بين الرجلين

 

وتحدث ولد عبد العزيز عن علاقة زوجته بقضية العقارات وشراء القطع الأرضية التي تم بيعها بالمزاد العلني، قائلاً إنه لايوجد ما يمنعها من حقها في شراء القطع الأرضية، وبالطريقة التي تراها مناسبة، مشيراً إلى أن الاعتماد على الوسطاء في ذلك ليس خرقاً للقانون.

 

كما دافع ولد عبد العزيز عن صهره ولد امصبوع قائلاً إن كان يمارس التجارة بشكل ناجح منذ 2003 ، كما أن والده كان يعمل في مجال استيراد السيارات من أوروبا، ويملك محلات كثيرة في “لكصر”، على حد قوله.

 

وانتقد ولد عبد العزيز التركيز على ثراء عائلته وصهره، دون التساؤل عن أسباب ثراء رجال أعمال آخرين لم يعرفوا بذلك قديماً ضارباً المثل برجل الأعمال زين العابدين ولد الشيخ احمد الذي قال إنه لم يكن ثرياً قبل 2005

التعليقات مغلقة.

M .. * جميع الحقوق محفوظة لـ موقع أخبار الوطن 0

%d مدونون معجبون بهذه: