وبموجب الميزة الجديدة، سيكون هناك 3 خيارات خاصة بجودة الصور هي: تلقائي وأفضل جودة أو توفير البيانات.

وستساعد هذه الخدمة الأشخاص على ضغط الوسائط المتعددة التي يستعينون بها، خاصة إذا راودهم قلق ما بشأن سرعة الإنترنت أو حدود البيانات، وفي وسع المستخدمين أيضا إرسال الصور والفيديوهات بأفضل جودة في حال تجنب خيار الضغط (compression).

وفي الوقت الحالي، يتجنب “واتساب” ضغط الملفات المرسلة عبره.

ولا توجد حاليا أي معلومات حول الوقت الذي قد تظهر فيه الخدمة بصورة رسمية، فالمعلومات المتسربة تتصل بالنسخة التجريبية من نظام “أندوريد” وليس “آي أو أس”.