مناديب عمال تازيازت:رئيس الشركة خاطر بحياة الجميع من اجل السفر إلى “جزر الكناري”

طالب مناديب عمال تازيازت بإعادة الاعتبار للعمال الذين تم فصلهم بسبب القواعد الأساسية “حزام الأمان” والتي ليست بأخطر مما قام به رئيس الشركة الذي وضع الجميع في الخطر بما في ذلك عمال الشركة وعمال مطار أم التونسي وركاب الطائرة من أجل أن يغادر الوطن إلى جزر الكناري” حسب ما ورد في بيان للمناديب

واكد البيان أن رئيس الشركة آندرياس متلر، لم يلتزم بالإجراءات المتعلقة بالحجر الصحي التي أعنت علنها اللجنة الوزارية المكلفة بمكافحة كورونا، مؤكدين أنه رفض الامتثال لهذه الإجراءات الاحترازية خلال زيارته الأخيرة للبلد يوم 9 مارس “بالتواطؤ مع إدارة الشركة مستغلا نفوذه للخروج من أرض الوطن عائدا إلى لاسبلماس على متن آخر رحلة طيران بنتر يوم14 مارس”.

وقال مناديب العمال في بيان لهم، إنه رئيس الشركة تأكدت مرافقته للحالة الأولى المسجلة في موريتانيا والمتعلقة بأحد عمال الشركة أشوين كوس.

واضاف بيان المناديب ان الشركة تدير أزمة كورونا بشكل سيئ “ما تسبب في إرهاق وتعب العمال الذين ضحوا بجهودهم لأزيد من شهر في مضاعفة الإنتاج دون أي تعويض معنوي أو مادي مع ارتفاع صاروخي لسعر الذهب والذي كان من مسببات الإضراب يوم 5 مايو الجاري بعد فشل المفاوضات الغير جادة من طرف الإدارة مع المناديب”.

pr

التعليقات مغلقة.

M .. * جميع الحقوق محفوظة لـ موقع أخبار الوطن 0

%d مدونون معجبون بهذه: