محاميان فرنسيان يصلان انواكشوط ويعقدان مؤتمرا صحفيا بمنزل الرئيس السابق (تفاصيل)

وصل الى انواكشوط محاميان فرنسيان للدفاع عن الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز وقيادة فريف دفاع الدفاع الموريتاني المتكون من لفيف من المحامين

وبعد لقاء موكلهما ثلاث مرات في مكان احتجازه بادارة امن الدولة عقد الفرنسيان مؤتمرا صحفيا مساء اليوم بمنزل ولد عبد العزيز في لكصر تحدث فيه المحامي الفرنسي دفيد راجو  بداية عن ظروف توقيف موكلهما حيث وصفها بغير القانوينة  مطالبا  بإطلاق سراحه بشكل فوري.

راجو اكد ان  جهة الاختصاص في استدعاء الرئيس السابق أو محاكمته وفقا لنص الدستور الموريتاني هي محكمة العدل السامية، وهي غير موجودة موجها طلبا الى الرئيس محمد ولد الغزواني بصفته “حامي الدستور” بضرورة  المحافظة  على احترام الدستور، وحماية الحريات، وأن يتدخل لإطلاق سراح الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز بشكل فوري.

وقال  دفيد راجو على انه  لا يوجد أي مبرر قانوني لإبقاء الرئيس السابق محتجزا داخل مباني الإدارة العامة، مضيفا أن يتمتع كرئيس سابق بحصانة دستورية واصفا مايجري بالمهزلة القضائية”

التعليقات مغلقة.

M .. * جميع الحقوق محفوظة لـ موقع أخبار الوطن 0

%d مدونون معجبون بهذه: