مؤسسة المعارصة تستيقظ من سباتها الطويل…وتعلن تضامنها مع الشرق المنكوب..

بعد سبات طويل استيفظت مؤسسة المعارضة الديمقراطية وخرجت للناس في بيان معزية ضحايا الامطار الغزيرة التي شهدتها مناطق واسعة من البلاد ومطالبة الحكومة بالتدخل العاجل لمساعدة السكان المتضررين ومراجعة قرار استئناف العام الدراسي…

بيان

طالعتنا الأنباء الواردة من الشرق الموريتاني بتعرض مناطق واسعة في الحوض الشرقي وبعض مناطق الحوض الغربي لأضرار جسيمة شملت أرواحا زكية انتقلت إلى بارئها إثر تهاطل أمطار غزيرة على الولايتين، وتدفق السيول من المرتفعات على المدن والقرى، كما شملت تضرر الكثير من المساكن والممتلكات، وإثر هذه الفاجعة الكبرى، فإننا في مؤسسة المعارضة الديمقراطية:

1. نتقدم بأصدق تعازينا وأحرها إلى ذوي الضحايا تغمدهم الله بواسع رحمته وأدخلهم فسيح جناته وألهم ذويهم الصبر والسلوان.

2. نطالب الحكومة بالتدخل العاجل وتوفير خيم ومواد غذائية للأسرة المتضررة، وتوفير الرعاية الصحية للمتضررين، وفك العزلة عن المناطق التي عزلتها السيول، ونعبر عن استغرابنا لتأخر هذا التدخل كل هذه الوقت.

3. ندعو لإعادة تقييم قرار استئناف الدراسة في هذه الظروف، وخصوصا في المناطق المتضررة، بما يضمن لكافة أبناء بلادنا الولوج إلى مؤسسات التعليم بشكل متساوي وآمن.

 

حفظ الله بلادنا من كل سوء ومكروه.

 

انواكشوط فاتح سبتمبر 2020

الزعيم الرئيس للمعارضة الديمقراطية

أبراهيم ولد البكاي

التعليقات مغلقة.

M .. * جميع الحقوق محفوظة لـ موقع أخبار الوطن 0

%d مدونون معجبون بهذه: