قائد أركان الحرس : أهم سلاح لمواجهة كورونا تطبيق إجراءات الوقاية

قال قائد الحرس الموريتاني الفريق مسقار ولد سيد، أن السلاح الوحيد الذي اثبت جدارته في مواجهة جائحة فيروس كورونا المستجد هو تطبيق الإجراءات الوقائية والتحلي بالمسؤولية والالتزام بكل الإجراءات الاحترازية التي اتخذتها السلطات العليا بالبلد.

وأكد الفريق مسقار، خلال زيارة تفقدية أمس الاثنين لوحدات الحرس الوطني المكلفة بتنفيذ الإجراءات الاحترازية لمحاربة تفشي فيروس كورونا المستجد على الشريط الحدودي من بلدية تناهى حتى مركز هامد الإداري أن على جميع الفاعلين والمواطنين المشاركة الجادة في جهود التعبئة والتحسيس بخطورة الفيروس وطرق الوقاية منه.

واستعرض قائد أركان الحرس الوطني الإجراءات الاحترازية التي اتخذتها الحكومة لمكافحة تفشي فيروس كورونا، مبينا أن أهمية هذه الإجراءات وضرورتها في مكافحة هذا الفيروس تجنب البلاد لمخاطر التي باتت تؤرق جميع دول العالم.

يذكر أن قطاع الحرس الوطني قام بتوفير وسائل النظافة والتعقيم والأقنعة للأفراد المرابطين على الحدود من اجل سلامتهم بالإضافة إلى وجود طاقم طبي بكامل التجهيزات يتنقل بين مختلف القرى والمدن.

التعليقات مغلقة.

M .. * جميع الحقوق محفوظة لـ موقع أخبار الوطن 0

%d مدونون معجبون بهذه: