قائد أركان البحرية في جولة ميدانية على طول الساحل، من الحدود الجنوبية إلى نواذيبو

أجرى اللواء البحري محمد شيخنا الطالب مصطف قائد أركان البحرية، مصحوبا بأعضاء أركانه، زيارة ميدانية في الفترة ما بين 30 يونيو إلى 06 يوليو، على طول الساحل، من الحدود الجنوبية إلى نواذيبو. وتمكن من الاطلاع على سير أعمال ميناء مولي شمال ندياجو، ثم تحديد المواقع الجغرافية لبناء المحطات الساحلية للرادارات، كما قام بتفتيش جميع قطع الأسطول الحربية الراسية بميناء بنواذيب وأخيرا تفقد الأكاديمية البحرية بغية الاطلاع على مستوى التكوين البحري .

وبعد تفقد قطع الأسطول ، تم اجتماع بكل الطواقم في سفينة النقل و الإنزال النيملان. وكانت فرصة للتذكير بالأهمية القصوى لمسايرة حياة الاطقم وما يجب ان يلازمها من مهنية تتطلب ​​للعودة إلى أساسيات السلوك و التكوين والتدريب على المستوى الفردي والجماعي.

فروح الطاقم التي يتميزبها البحارة على متن السفن يجب ان تتمثل في التضامن والاستقلالية .ونشير هنا إلى إن الصرامة كانت موضوع إشادة والحث على التمسك بها.

كان هذا الاجتماع أيضا فرصة للتذكير بجميع القيم العسكرية من حيث واجب التحفظ فيما يتعلق بالسياسة بشكل عام ، والظواهر الجديدة لشبكات التواصل الاجتماعي. كما تمت توعية الطواقم وتحذيرهم حول مخاطر هذه الشبكات .

وقد أختتم قائد أركان البحرية هذه الزيارة باجتماع للضباط في الأكاديمية البحرية حضره جميع ضباط البحرية الموجودين في نواذيبو بمن فيهم المعارون إلى خفر السواحل. و خلال هذا لاجتماع تم التركيز على الأهداف التي حددتها القيادة العليا للبحرية الوطنية وكيفية الوصول اليها على المديين القصير والمتوسط.

وفي هذا المجال جدد القائد ، أوامره إلى الضباط لإظهار قدر اكبر من الاندفاع والمسؤولية خلال تأديتهم لوظائفهم ويتضمن ذلك الحفاظ على روح الطاقم والعمل من اجل تحسين الخبرات وضمان الصيانة الوقائية والتصحيحية للوسائل .

وكانت هذه الزيارة فرصة لجميع رؤساء المكاتب بالأركان للاهتمام بجمع مشاكل الوحدات المادية منها والعملياتية.

وقد كانت التوجيهات التي أعطاها قائد الأركان لقيادة الأكاديمية البحرية تهدف إلى ضمان تكوين ذا جودة عالية لجميع المتدربين من ضباط وضباط صف. و قد حاز التكوين في مجال الغوص وامن السفن على اهتمام خاص وذلك نظرًا لأهميتهما لجميع البحارة مدنيين وعسكريين.

وقد زار قائد أركان البحرية القاعدة البحرية قيد الإنشاء وذلك بغية التأكد من تقدم الأعمال فيها وكذلك الحال بالنسبة لمحطة رادار كانصادو والتي هي في المرحلة النهائية .

وخلال هذه الزيارة كان قائد الأركان البحرية ،مصحوبا بضباط الأركان من رؤساء المكاتب ومدير مشروع حوض بناء السفن وقائد تجمع مشاة البحرية ورئيس مركز الاتصالات البحرية.

التعليقات مغلقة.

M .. * جميع الحقوق محفوظة لـ موقع أخبار الوطن 0

%d مدونون معجبون بهذه: