عشرات الضباط الجزائرين يزورون نواذيبو على متن سفينة تكوين بحرية(صور)

قامت مؤخرا سفينة التكوين البحري الجزائرية “الصومام” بزيارة لمدينة نواذيبو، دامت ثلاثة أيام حاملة على متنها 243 شخصا بينهم الطاقم المكون من 142 ضابطا، ضابط صف و جنودا، بالإضافة إلى 101 طالب ضابط سنة ثانية من الأكاديمية البحرية الجزائرية بينهم 04 من جمهورية الكونغو و 04 من جمهورية الكاميرون.

و قد رست السفينة عند الساعة التاسعة صباحا يوم 21 يوليو في ميناء نواذيبو، حيث تم استقبالها و إجراء فحوص كشف كوفيد-19، و تزامنا مع يوم عيد الأضحى المبارك تم تقديم 20 أضحية للواء البحري قائد المهمة و أفراد طاقمه.

و في مساء يوم العيد تم تنظيم مباراة ودية لكرة القدم، حيث التقى فريق القاعدة البحرية بانواذيبو مع فريق من طاقم السفينة. حضر المباراة كل من عمدة المدينة و اللواء قائد المنطقة العسكرية الأولى و اللواء البحري الجزائري و العقيد البحري مساعد قائد اركان البحرية. كانت نتيجة اللقاء التعادل الإيجابي بهدف لمثله.

في اليوم الموالي قام أفراد طاقم السفينة بزيارة لمنشآت تابعة للشركة الوطنية للصناعة و المناجم “اسنيم”، ثم الأكاديمية البحرية حيث أقام قائدها حفل غداء على شرف الضيوف. و قد تم كذلك تبادل الزيارات بين طاقم السفينة الجزائرية و طواقم قطع الأسطول البحري الموريتاني الراسية بالميناء العسكري في نواذيبو.

و فى المساء تم تنظيم زيارة لصالح جزء من الطاقم لأحد مصانع تبريد ومعالجة السمك، و قد مكنتهم تلك الزيارة من التعرف على أنواع الأسماك و طرق صيدها و معالجتها في موريتانيا.

و قد استهل اللواء البحري الجزائري اليوم الثالث، بزيارة مجاملة للواء البحري قائد أركان البحرية و اللواء قائد المنطقة العسكرية الأولى في مباني الاكاديمية البحرية ثم الوالي و عمدة المدينة.

و قد اختتمت الزيارة بحفل عشاء على شرف الضيوف أقامه اللواء البحري قائد أركان البحرية كان مناسبة لتبادل كلمات الترحيب التي عبرت عن مدى أهمية الروابط التي تجمع البلدين، حضر الحفل السيد العمدة و قائد المنطقة العسكرية الأولى بالإضافة إلى قادة القطاعات الأمنية بالمدينة.

و في الختام تم تسليم هدية معتبرة عبارة عن كميات من الإنتاج المحلي من السمك، لتغادر السفينة صباح اليوم التالي ميناء نواذيبو.

التعليقات مغلقة.

M .. * جميع الحقوق محفوظة لـ موقع أخبار الوطن 0

%d مدونون معجبون بهذه: