عزيز : لم اخطط لانقلاب بل نفذته دون تردد وغزواني شريكي في قضية السنوسي

نفى الرئيس الموريتاني السابق محمد ولد عبد العزيز الشائعة المتداولة منذ الاستقلال الناضي  عن تخطيطه لانقلاب عسكرى نهاية ٢٠١٩ ، قائلا إنه لم يخطط قد لمحاولة انقلابية، بل نفذ دون تردد كما هو حصل ٢٠٠٥ و٢٠٠٨، وأن لامبرر أصلا لتعريض أمن البلد ومساره لهزة سياسية عنيفة، وهو الحريص على استقرار البلد، وتطور الديمقراطية في البلاد

وحول علاقته بالرئيس الحال قال انه ليس  متفائلا بخصوص استعادة علاقته معه ، مؤكدا انه سيدافع عن حقوقه عامة، وعن حقه في ممارسة السياسية وان الامل سيبقى لديه ، لأن الحياة لا بد لها

ودافع ولد عبد العزيز عن فترة حكمه للبلاد خلال العقد الماضي، مؤكدا أن الملفات التي اتهم فيها بالفساد لديها عليها أكثر من 120 جواب، كما لديه أكثر من 120 مبرر.

واتهم ولد عبد العزيز نظام ولد الغزواني بالانشغال بدوامة تصفية الحسابات عن تطبيق برنامجه الذي انتخبه الشعب على أساسه، متسائلا: ماذا فعلت الحكومة طيلة 12 شهرا الأخيرة؟

وبشان قضية عبد الله السنوسى اكد ولد عبد العزيز ان الرئيس الحالي  ، محمد ولد الشيخ الغزوانى كان شريكه في الملف ، مذكرا بأن الرجل كان مطلوبا لدولة أوربية، والحكومة رأت أن تسليمه لليبيا كان الأسلم، والأموال الليبية تم توجيهها الى الخزينة العامة للدولة مؤكدا أن الكل موجود بالصوت والصورة

 

 

 

التعليقات مغلقة.

M .. * جميع الحقوق محفوظة لـ موقع أخبار الوطن 0

%d مدونون معجبون بهذه: