زيارة ميدانية لقائد الحرس على الشريط الحدودي شرق موريتانيا

يقوم الفريق مسقارو اقويزي سيدي، قائد أركان الحرس الوطني بزيارة ميدانية للشريط الحدودي للبلاد.

وبدأت الزيارة منذ 2 ابريل الجاري، وتهدف للترتيب الأمني للحرس الوطني على الشريط الحدودي مع مالي.

وقد وصل اليوم إلى ولاية لعصابه حيث قام بزيارة لمختلف المراكز العسكرية التي نشرها الحرس الوطني على الشريط الحدودي مع مالي على مستوى الولاية. وجرت الزيارة رفقة والي لعصابه، السيد أمربيه ربو ولد عابدين، والسلطات الإدارية والأمنية في الولاية ، بالإضافة إلى الوفد المرافق لقائد الأركان ، وبدأت ببلدة “أم لبحور وانتهت ببلدة “تكلوزه”.

واطلع قائد الأركان والوفد المرافق له على تنظيم وظروف عمل المراكز العسكرية المرابطة على الحدود. وخلال لقائه بقادة الوحدات الميدانيين، حض الفريق على الالتزام بالضبط وروح المسؤولية والتطبيق الصارم للتعليمات وتوخي الحذر والحيطة لمنع المتسللين من الدخول عبر الحدود. وأكد أن المهمة التي يقومون بها شرف كبير لهم ولكل القطاع لأنها تتعلق  بحماية الوطن من انتشار وباء فتاك يهدد العالم اليوم ويمثل خطورة كبيرة لبلادنا.

التعليقات مغلقة.

M .. * جميع الحقوق محفوظة لـ موقع أخبار الوطن 0

%d مدونون معجبون بهذه: