بلدية عرفات توزع مبالغ ضخمة كدعم اجتماعي لسكان البلدية

أطلقت بلدية عرفات صباح اليوم الخميس بمقرها المركزي في عرفات عملية الدعم الاجتماعي السنوي لصالح 536 شخصا من الأئمة وشيوخ المحاظر والمعوزين وحراس المدارس وعمال البلدية إضافة إلى بعض منظمات المجتمع المدني.

وفي هذا الإطار حصل 90 شخصا من الأئمة وشيوخ المحاظر على إعانات بلغت 3.600.000 أوقية قديمة، فيما استفاد 300 شخص من المعوزين والمعوقين من مبلغ 7.500.000 أوقية، كما حصل 31 من حراس المؤسسات العمومية التابعة للبلدية على مساعدات بلغت 5.580.000.

كما شملت الإعانات 21 من عمال البلدية بمبلغ 1.050.000، وشملت هذه العملية كذلك 94 منظمة من المجتمع المدني حصلت على مبلغ 5.760.000 أوقية قديمة.

وتجدر الإشارة إلى أن هذا التقليد اعتمدته البلدية منذ عدة سنوات وهو عبارة عن تقديم دعم مادي لعدد من الأشخاص من ذوى الدخل المحدود أو الذين لا دخل لهم، ويزداد هذا الدعم بزيادة الإمكانيات لدى البلدية وقد أصبح تقليدا لدى البلدية منذ سنوات.

وخلال حفل الانطلاق أكد عمدة بلدية عرفات السيد الحسن ولد محمد أن هذا النشاط الذي تنظمه البلدية في مثل هذه الفترة من كل سنة يعتبر فرصة لتقديم ما يمكن تقديمه لمجموعة مهمة ومعتبرة من سكان البلدية تمر بأوضاع صعبة وهي مجموعة من الأئمة وشيوخ المحاظر والمعوزين والمعوقين ومنظمات المجتمع المدني وحراس بسطاء في مؤسسات عمومية وبعض عمال البلدية.

وأشار إلى أن هذا الدعم يزداد حسب وسائل البلدية حيث كان 14 مليونا في السنة الماضية أما الآن فإنه قارب 24 مليون أوقية قديمة، مضيفا أنه يأمل أن يظل هذا الدعم في ازدياد حتى تتمكن البلدية من تحقيق بعض اهتماماتها تجاه الفئات الخاصة.

وقال إن الهدف من مثل هذا النوع من الأنشطة، هو خدمة المواطنين ومساعدتهم، متمنيا أن يسود هذا الدعم كافة بلديات الوطن وأن تحذو حذوها المؤسسات الأخرى ورجال الأعمال وغيرهم ممن يستطيع تقديم هذه الخدمة لمستحقيها.

التعليقات مغلقة.

M .. * جميع الحقوق محفوظة لـ موقع أخبار الوطن 0

%d مدونون معجبون بهذه: