وقبل خروجها من مصر، خضعت السفينة للفحص لعدة أيام في ميناء بورسعيد، ثم بدأت رحلتها بالبحر المتوسط إلى وجهتها النهائية لميناء فيليكسستو ببريطانيا، مرورا بهولندا.

وكانت قناة السويس قد أفرجت عن السفينة بعد توقيع اتفاق تسوية ودية مع الشركة اليابانية المالكة لها، والتزم الطرفان بعدم الإفصاح عن المبلغ الذي دفعته الشركة للقناة، لتعويضها عن خسائر توقف الملاحة وتكلفة تعويم السفينة، بعد جنوحها 6 أيام ثم احتجازها قرابة 3 شهور.

تكلفة التعويم

وكشفت مصادر مسؤولة في مصر عن ميزانية تعويم سفينة إيفر غيفن، موضحة أنها تخطت حاجز الربع مليار دولار أميركي.

وأوضحت المصادر في حديث خاص لموقع “سكاي نيوز عربية”، أن تكلفة التعويم بلغت 272 مليونا و33 ألفا و621 دولارا، وتوزعت على أعمال “إنقاذ وتكريك وتعويم”، تلبية لطلب شركة الخليج العربي للأعمال البحرية، وكيل السفينة الجانحة من قناة السويس، في 23 مارس 2021، بتوفير القاطرات اللازمة للمساعدة في تعويم وقطر السفينة