انواكشوط هذه الأيام..حياة دون ماء قد تستمر فترة طويلة في ظل غياب الجدية والارادة..تقرير

يواجه سكان مدينة انواكشوط شحاً في مياه الشرب ووصول إمداد المياه إلى أحيائها السكنية النايية وسط عجز السلطات العمومية الواضح عن معالجة الازمة منذ عدة ايام

الحصول على مياه الشرب في المناطق الداخلية كان هما يؤرق السكان امام اليوم فاصبح في عاصمة البلاد هما جديدا يعمق من هموم سكانها الذين تجاوزا عتبة المليون وبات الازدحام حول نقاط توزيع المياه عبر الصهاريج ومنازل بعض الميسورين أمرا يوميا عساهم يحصلون على ما يبقي على حياتهم وحياة ابنائهم

رحلة البحث عن الماء تستغرق يوميا عدة ساعات ، يقطع خلالها البعض مسافات طويلة كما قد يضطر للطواف على أكثر من منزل او جنفية بحثا عن قطرة ماء حيث وصل ثمن البرميل الواحد 2000 أحياناً، وذلك وسط الوضع المعيشي المتفاقم الذي لايسمح للغالبية بشراء برميل ماء بهذا السعر

ويقول بعض المواطنين في مقابلات مع اخبار الوطن إن تعامل الحكومة مع الازمة كما ابدت يوم امس لن يختلف عن سابقاتها بخصوص أزمة العطش التي شهدتها البلاد في السنوات الماضية في ظل غياب الجدّية والإرادة من قبل وزارة المياه والشركة الوطنية للماء بل هي فقط مسكنات لتهدئة الوضع لكن على ارض الواقع لم يجد جديد فالازمة ماتزال تضرب باطنابها في كل مكان

وطالب البعض الحكومة بمزيد تأمين الإعتمادات اللازمة للصيانة الإستباقية للمنشآت المائية والشبكات المهترئة بكامل جهات البلاد خصوصا المعطشة منها، وتحسين سياستها الإتصالية في الإبلاغ عن الإنقطاعات ليستعد المواطن جيدا ويخزن مايكفيه من الماء حتى يتم اصلاح الاعطاب التي تتسبب في هذه الازمات

وأطلقت السلطات الموريتانية امس حملة لسقاية أنحاء العاصمة نواكشوط، بعد العطب الفني الذي تعرضت له شبكة تزويد العاصمة بمياه الشرب خلال الأيام الأخيرة

وشاركت في هذه العملية آليات تابعة لقيادة الأركان العامة للجيوش، والمندوبية العامة للحماية المدنية وتسيير الأزمات، والمكتب الوطني للماء، بالإضافة إلى بعض المتطوعين.

وعبر الرئيس نفسه عن اسفه لهذه الازمة ومعلنا ان الجهات المعنية باشرت حل المشكلة وان الماء سيعود.

 

التعليقات مغلقة.

M .. * جميع الحقوق محفوظة لـ موقع أخبار الوطن 0

%d مدونون معجبون بهذه: