واحتل المنتخب المصري لكرة اليد المركز الثالث في المجموعة بعد الفوز على المنتخب الياباني قبل مواجهتين من النهاية، ليتمنى “فراعنة اليد” تحقيق فوزين لتحسين من ترتيبهم، لتفادي مواجهة منتخبات قوية في أدوار الحسم.

خلف الكواليس يوجد عدد كبير من المسؤولين عن متابعة حالة البعثة، يقومون بتيسير كافة الأمور، من بينهم الدكتور حسن كمال، رئيس البعثة الطبية المصرية المشاركة في أولمبياد طوكيو 2020، والذي يحكي لموقع “سكاي نيوز عربية” عن كيفية التعامل الطبي مع اللاعبين وتأهيلهم النفسي لعبور المنافسين والتواجد على منصة التتويج.

وقال كمال عن رد فعل البعثة بعد الفوز بالميداليتين البرونزيتين: “كان يوما كبيرا لكون البعثة تشعر بضغط كبير منذ فترة طويلة بسبب التعليقات السلبية وسخرية البعض المنتشرة على صفحات التواصل الاجتماعي، تلك التعليقات التي تصل للاعبين وتغضبهم بشدة، لكننا مسؤولين عن الصحة والحالة النفسية لهم، ونحاول تأهيلهم بالشكل الأمثل”.